خلاصة الـمحتويات

خلاصة الـمحتويات

المترجم: خليل جليحاوى

دراسة حول عدد من شهدوا الغدير

سيد جلال امام دارس في الحوزة وطالب ماجستير في تاريخ التشيّع

هناك أقوال واخبار متضاربة حول عدد من شهدوا واقعة غدير خم التاريخية. يحاول هذا البحث دراسة هذه الاخبار من خلال الاستنارة بالشواهد والقرائن واتّباع المنهج التحليلي لعدد سكان المدينة المنوّرة في السنوات الاخيرة من حياة النبي، وكذلك ملاحظة القرائن التاريخية الاخرى، لاحتساب عدد من شهدوا الغدير.

* * *

الأوضاع السياسية في ايران في عهد الشاه طهماسب الصفوي

الدكتور حميد حاجيان بور عضو الهيئة العلمية في جامعة شيراز

هذا البحث محاولة لالقاء نظرة شاملة على الاوضاع السياسية في ايران في المرحلة التي تلت عهد مؤس الدولة الصفوية، ويسعى الكاتب فيه إلى تقصي مسار التغييرات التدريجية التي حصلت في البنية الأساسية للدولة الصفوية من بين ثنايا الحوادث. فالأزمة التي نشأت بين الأقوام المؤسة، واصطدامها مع الطاجيك والتأثير العميق الذي تركه ذلك في المؤسات والأوساط الصفوية، وكذلك مواقف الشاه عباس من الدول الإسلامية، كان لها دورها في حصول هذه الانشقاقات الداخلية. وهذا البحث عبارة عن اعادة قراءة جديدة لشخصية الشاه طهماسب وخاصة في ما يخص كيفية اعادة هيبة السلطة واستعادة قوّة الدولة.

التاريخ الاجتماعي لشيعة ايران في النصف الأوّل من القرن التاسع للهجرة

سيد علي حسين‏بور

منذ مدة والتاريخ الاجتماعي والتحوّلات المرتبطة به يحظى بالاهتمام. والبحث في هذا الباب لا تقتصر ضرورته على معرفة الأساليب، والعوامل، والمكوّنات، والآراء التاريخية - الاجتماعية للمؤخين، وإنّما له اسهام جاد في تغيير القناعات والنتائج المستخلصة لأسباب ظهور، وسقوط، وارتقاء، وانحطاط، و... الامم الماضية. وانطلاقاً من هذا يمكن القول أنَّ إعادة النظر أو حتى إعادة كتابة الكثير من الموضوعات التاريخية التي دوّنت دون ان يؤذ فيها التاريخ الاجتماعي بنظر الاعتبار، باتت ضرورة لا مناص منها.

ان البحث في التاريخ الاجتماعي للعصر الإسلامي، وخاصّة التاريخ الاجتماعي للشيعة يبدو امراً شاقاً وعسيراً؛ وذلك بسبب تناثره في مصادر متعددة وعدم وجود مصادر قديمة مختصة بهذا الموضوع. والمقالة التي تأتي في ما يلي عبارة عن بحث يدور حول بعض عوامل ومكوّنات التاريخ الاجتماعي للشيعة في النصف الأوّل من القرن التاسع للهجرة (800 إلى 850ه.( وقد صادف هذا العهد سيطرة التيموريين على جميع أرجاء ايران وبعض المناطق الإسلامية المحيطة بها. ويحاول البحث الحالي اكتشاف بعض جوانب التاريخ الاجتماعي لذلك العصر.

* * *

جولة في كتب المقاتل وتاريخ عاشوراء من البداية حتى العصر الحالي (3)

محسن رنجبر باحث وطالب دكتواره في تاريخ الإسلام

يهتم هذا البحث بتقصّي وعرض ما كتب حول المقاتل وتاريخ عاشوراء منذ البداية وحتى عصرنا الحالي، في مقطعين. استعرضنا في العددين السابقين ما يتعلّق بالمقطع الأوّل منهما، وقلنا بأن المقطع الأوّل يُقسم إلى بابين: يُعنى الباب الأوّل بالتعرّف على والتعريف بالمقاتل بطريقة مفهرسة منذ البداية وحتى القرن السابع. فيما يتناول الباب الثاني تقديم تعريف وصفي بالآثار الموجودة حول تاريخ عاشوراء إلى القرن السابع.

وفي هذا العدد نقدّم لمحة اجمالية عما ورد في المقطع الثاني من هذا البحث. فالمقطع الثاني من هذا البحث يتناول بالدراسة ما كتب في المقاتل وتاريخ عاشوراء في القرن الثامن إلى القرن الرابع عشر، وهو يتألف أيضاً من بابين؛ الباب الأوّل يعرض بعد مقدّمة تمهيدية مسرداً يتقصّى فيه ويعرف بعدد من الآثار المهمة التي كُتبت اعتباراً من القرن الثامن فصاعداً إلى عصرنا الحالي. وأما الباب الثاني فيتقصّى ويقدّم تعريفاً بأهم الآثار التي كُتبت في القرون المعاصرة وكان لها تأثير بارز في تشويه وتحريف ثورة عاشوراء ودسّ اخبار ملفّقة فيها واعطاءها في بعض الموارد طابعاً اسطورياً. واطلقنا عليها في هذا البحث تسمية مصادر نشر التحريفات.

* * *

قانونيّة التاريخ من وجهة نظر العقل والدين (2)

جواد سليمانى طالب دكتوراه في مبادى‏ء الإسلام النظرية

تناولنا في القسم الأوّل من هذا البحث قانونيّة التاريخ من رؤة عقلانية، وثبت خلال ذلك ان تطوّرات التاريخ خاضعة - كما هو الحال في جميع أنواع الأفعال ور دود الأفعال في عالم الوجود - لنظام العلّة والمعلول. والهوية المشتركة لبني الإنسان باعتبارهم المكونات والخلايا الأساسية للمجتمع والتاريخ تُبرر وجود القوانين المشتركة في التاريخ. وسير التاريخ وفقاً لهذه السُنن لا يتعارض مع حرية الإنسان؛ لأن في الظواهر والوقائع البشرية والاختيارية، تكون إرادة الإنسان نفسه على الدوام واحدة من اجزاء العلّة التامّة لها.

وفي هذا القِسم نبحث بعض الادلّة الدينية في سنن التاريخ وكوْن التاريخ يسير وفقاً لسنن ثابتة. ويمكن ايجاز ذلك بالقول: ان الآيات القرآنية التي صرّحت بوجود سنن إلهية في التاريخ، أو دعت الناس إلى أخذ العبر أو السير والنظر في الآفاق، أو جعلت من تاريخ الامم الماضية عبرة يسترشد بها البشر، تثبت بكل وضوح قانونيّة التاريخ في الرؤية الدينية.

* * *

عرض وتقييم لكتاب

حسن يوسفيان دارس في الحوزة وطالب دكتوراه في علم الكلام

تلميح

صدر في الأشهر الاخيرة في ايران كتاب تناول فيه كاتبه نقد بعض الجوانب من الرؤة الشيعية الرائجة في مسألة الإمامة. وكان أصل هذا الكتاب قد صدر باللغة الانجليزية وجاء على الغالب بشكل يتماشى مع توجهات ورغبات المستشرقين ومنتقدي الرؤة الشيعية التقليدية، واما التغييرات التي اجريت في الترجمة الفارسية لهذا الكتاب - تحت اشراف المؤف نفسه - فبدت وكأنها جاءت بهدف استرضاء الشيعة واستمالتهم. وحاول المؤف أن يُظهر من خلال الاسلوب الانتقائي والمتحيّز في الاستفادة من الأحاديث بأنّ الرؤة الحالية التي يحملها الشيعة حول الإمامة تتسم بالغلو والإفراط. وهذا البحث يلقي لمحة عابرة على بعض نواقص هذا الكتاب وما فيه من جوانب قابلة للنقد.